تونس تعتبر الحل الأمني غير كاف

قانـون مكافحـة الإرهـاب أمام البرلمـان قريبـا

قال رفيق الشلي كاتب الدولية لدي وزير الداخلية المكلف بالشؤون الأمنية بتونس، إن صدور قانون مكافحة الإرهاب يبقي من الأولويات المطروحة أمام مجلس نواب الشعب (البرلمان) في ظل التهديدات التي تواجهها تونس من الجانب الليبي وما لها من إنعكاسات مباشرة على الأمن الوطني.
وأضاف الشلي”إن مجلس نواب الشعب سيصادق على قانون الإرهاب في غضون الأيام القادمة بعد إدخال التنقيحات اللازمة التي ستمكن من  تفادي نقاط الضعف”.
وتابع إن الحل الأمني لمكافحة الإرهاب لا يكفي ولا بد من معالجة شاملة لهذه الظاهرة.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18321

العدد18321

الثلاثاء 04 أوث 2020
العدد18320

العدد18320

الإثنين 03 أوث 2020
العدد18319

العدد18319

الأحد 02 أوث 2020
العدد18318

العدد18318

السبت 01 أوث 2020