توقع التوصل إلى إتفاق بحلول 20 سبتمبر

برناردينو: المحادثات لتشكيل حكومة وحدة وطنية ليبية في مرحلة نهائية

قال مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى ليبيا برناردينو ليون الجمعة إن المحادثات الرامية لتشكيل حكومة وحدة وطنية ليبية دخلت مرحلتها النهائية، مشيرا إلى أنه من المأمول التوصل إلى اتفاق بحلول 20 سبتمبر الحالي.
ونقلت الأنباء عن ليون قوله للصحفيين “لدينا حقا فرصة للتوصل إلى اتفاق نهائي الأيام القادمة، وليس بوسعنا وليس بوسع ليبيا أن تضيع هذه الفرصة”، إلا أنه ذكر أن أكثر الأمور صعوبة لم تحل بعد، وأن الجانبين لم يحسما بعد مسألة أعضاء الحكومة.
وقد اجتمع المبعوث الأممي مع مفاوضين من المؤتمر الوطني العام الليبي على مدى خمس ساعات الجمعة في جنيف السويسرية، وأوضح أنه يتوقع عقد جولة محادثات جديدة الأربعاء القادم.
على صعيد متصل، أعرب المؤتمر الوطني العام عن تفاؤله بقرب التوصل إلى صيغة توافقية تمهد للتوقيع على اتفاق سلام.
وقال عوض عبد الصادق نائب رئيس المؤتمر عقب لقاء ليون “كان اجتماعا بناء ومثمرا، قدّم السيد ليون أفكارا جديدة وصيغا لتضمين تعديلات المؤتمر في المسودة، وهذه الصيغ لم تُقدم من قبل”.
وأضاف عبد الصادق الذي يقود الفريق الممثل للمؤتمر الوطني العام بالمحادثات “استعرضنا كامل تعديلات المؤتمر التي عددها تسعة” مضيفا “النقاش كان بناء من أجل تضمينها في مسودة” الاتفاق.
وتابع “نحن متفائلون جدا بإيجاد صيغ توافقية خلال الفترة القريبة القادمة، لا شك أن بعض النقاط العالقة تحتاج منا إلى بذل مزيد من الجهد والنقاش، لكن إذا سرنا على نفس الروح البناءة التي عملنا فيها اليوم ولمسناها من البعثة فأعتقد أننا بإمكاننا إنجاز ما تبقى في القريب العاجل”.
من جانبها، قالت السفيرة الأميركية إلى ليبيا ديبورا جونز إن الأغلبية الساحقة من الليبيين تريد أن تنجح جهود الأمم المتحدة وأن تسفر عن تشكيل حكومة وإنهاء الاقتتال في ليبيا ومن ثم إعادة الأمن وسيادة القانون وبيئة تنظيمية ملائمة.وأضافت أن مسودة اتفاق ليون أساس سليم لبناء الدولة الليبية، مما يساعد على معالجة المشكلات الملحة مثل الإرهاب.
مبعوث أممي جديد
  كشف دبلوماسيون في الأمم المتحدة إن مارتن كوبلر وهو مسؤول ألماني للأمم المتحدة يشرف حاليا على بعثة المنظمة الدولية في جمهورية الكونغو الديمقراطية - هو المرشح الأول لتولي رئاسة بعثتها في ليبيا خلفا لبرناردينو ليون الذي قال دبلوماسيون إنه من المتوقع أن يتنحى عن منصبه قريبا وقد يكون له طموحات سياسية في بلده إسبانيا.
ولم يتضح متى يترك ليون منصبه، وهو يسعى حاليا إلى إقناع الأطراف المتحاربة في ليبيا بتشكيل حكومة وحدة وسيشرف على جولة جديدة من المحادثات هذا الأسبوع.
 مقتل أربعة جنود في اشنتباكات مع داعش بدرنة
 لقي أربعة جنود بالجيش الليبي مصرعهم خلال اشتباكات مع مسلحي التنظيم الذي يسمى “الدولة الإسلامية” (داعش) الإرهابي في مدينة درنة بشرق ليبيا.
ونقلت مصادر عن مسؤول عسكري محلي أن “اشتباكات عنيفة اندلعت بين مسلحي “داعش” ووحدات من الجيش المؤيد للحكومة المعترف بها دوليا قرب مدينة درنة بشرق ليبيا مساء الجمعة مما أدى إلى مقتل أربعة جنود”.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18075

العدد18075

الأربعاء 16 أكتوير 2019
العدد18074

العدد18074

الثلاثاء 15 أكتوير 2019
العدد18073

العدد18073

الإثنين 14 أكتوير 2019
العدد18072

العدد18072

الأحد 13 أكتوير 2019