لوح التقطيع البلاستيكي أكثر ضرراً

يعتقد البعض أن لوح التقطيع البلاستيكي أكثر نظافة من اللّوح الخشبي، فما صحة هذا الاعتقاد؟ الألواح القديمة عموماً أو التي تملأها الخدوش والحفر عادةً ما تكون مأوى جيداً للبكتيريا، كما يمكن للعفن أن ينمو بها مع مرور الوقت، أوضحت دراسة أجرتها جامعة ميشيغان “إنه بالرغم من أن اللّوح البلاستيكي يمكن تطهيره إلا أنه عبارة عن تجمع بكتيري كبير، حيث أنها تحمل كمية كبيرة من الميكروبات، الأمر الذي يجعل الناس أكثر عرضة للمرض.
 يذكر أن “السالمونيلا” تتكاثر وتنمو بسرعة كبيرة على سطح اللوح البلاستيكي، بينما لا يمكنها العيش على أسطح الألواح الخشبية إذا تركت دون تنظيف حيث أن الخشب أكثر متانة وقوة من البلاستيك، وأقل عرضة للخدش والتلف، كما يمكنها الصمود لوقت أطول.
 إذا قررت استعمال اللوح البلاسيكي، فعليك استعمال ألواح التقطيع الخشبية لتقطيع الخضراوات والأطعمة، والبلاستيكية في تقطيع اللحوم النيئة، كما أن البعض قد يستخدم لوح التقطيع “البامبو”، لكن يجب أولاً التأكد من وجود تعليمات ملصقه تؤكد خلوها من مادة “الفورمالدهايد” الموجودة عموماً في الخيزران و«البامبو”.
بحسب وزارة الزراعة الأمريكية، يجب غسل لوح التقطيع “ بجميع أنواعه” بالماء الساخن والصابون قبل استخدامه وتجفيفه جيداً بعد غسله مباشرة، وعدم تخزين الألواح الرطبة مع بعضها البعض، لأن هذا يساعد على تكاثر البكتيريا.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18075

العدد18075

الأربعاء 16 أكتوير 2019
العدد18074

العدد18074

الثلاثاء 15 أكتوير 2019
العدد18073

العدد18073

الإثنين 14 أكتوير 2019
العدد18072

العدد18072

الأحد 13 أكتوير 2019