رقصة الصف وأغنية «الجر» تصارعان من أجل البقاء بتلمسان

فرقة نجوم سبدو الوحيدة في الميدان

تلمسان: بكاي عمر

رقصة الصف وأغانيها هي تراث وطابع غنائي قديم متوارث عن الأجداد بعاصمة الزيانيين بتلمسان، تحاول اليوم الفرقة الوحيدة في المجال، فرقة نجوم الصف بسبدو  الحفاظ عليه، والتي يقودها الفنان بلحاج بومرزاق، الذي كشف في تصريح لـ «الشعب»،   أنّها نشأت سنة 1993 بفضل بعض الفنانين وشقيقه محمد، وقد قامت بإنتاج 11 ألبوم غنائي لحد الساعة، وهذا بالتعاون مع موسيقيّين مشهورين على غرار الرّاحل بابا أحمد.
كشف بومرزاق أنّ أداء أغنية ورقصة الصف يتضمّن اصطفاف النساء في صف خاص مواز لصف الرجال، يتبادلون الرّقصات والغناء والعزف على آلات موسيقية، كما يطلق على هذا الطابع أغنية «الجر».
 وفي ردّه على سؤال «الشعب» حول إقبال الشباب والجيل الحالي على  رقصة الصف، أكّد بلحاج أنّ هذا الطابع يتوجه نحو الاندثار والانقراض، وهذا راجع لعدة عوامل، منها انعدام مقر يمكن لفرقته التدرب فيه، مناشدا السلطات المحلية بسبدو أن تخصص لفرقته مكانا  حتى يتمكنوا من نقل هذا الفن للشباب وتعليمه لهم.
وكشف بلحاج في معرض حديثه أنّه إبّان الثّورة التّحريرية كان بعض المجاهدين ببلديات جنوب تلمسان يقومون بارتداء زي النسوة ويتنكّرون على أساس أنّهم فنّانات ضمن فرقة الصف، وكانوا ينجحون في تمرير رسائل سريّة إلى المجاهدين المرابطين في الجبال.
وفي الأخير، أكّد بلحاج أنّه يفكّر في إنشاء جمعية ثقافية معتمدة ومتخصّصة في طابع الصف من أجل المحافظة على التراث، لاسيما أنه يملك العديد من الشّهادات والمشاركات داخل الوطن وخارجه،
ويحوز على بطاقة فنّان محترف.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18161

العدد18161

الإثنين 27 جانفي 2020
العدد18160

العدد18160

الأحد 26 جانفي 2020
العدد18159

العدد18159

السبت 25 جانفي 2020
العدد18158

العدد18158

الجمعة 24 جانفي 2020