كريم مسوس ،مختص في التغذية :

الغذاء الصحية العلاج الأمثل

صونيا طبة

الخوف من الإصابة بالداء يضعف

دعا المختص في التغذية كريم مسوس الى ضرورة العودة الى استهلاك الغذاء الصحي الطبيعي لتقوية الجهاز المناعي ضد فيروس كورونا المستجد كوفيد -19 ،مؤكدا أنه السلاح الفعال للوقاية من مضاعفات الوباء في حالة الاصابة به.

أوضح المختص في التغذية في تصريح خص به «الشعب «أن تقوية الجهاز المناعي للجسم في هذه الفترة التي انتشر فيها فيروس «كورونا «تتطلب تناول الخضر الغنية بالألياف والفواكه خاصة البرتقال لاحتوائه على فيتامين «سي» ،وهو ما يساعد على محاربة جميع الفيروسات بما فيها فيروس كورونا الذي يتخوف منه الجزائريون بعد تسجيل حالات مؤكدة .
واعتبر مسوس أن التغذية الصحية بشكل يومي هي العلاج الأمثل لفيروس كورونا والتقليل من أعراضها  في ظل عدم وجود دواء يقضي على الفيروس ولقاح يقي من الاصابة به ،مشيرا الى أهمية الاكثار من تناول الخضر والفواكه وغسلها جيدا قبل استعمالها للحفاظ على صحة الجميع وسلامتهم .
وقال أن الجسم يمكنه أن يعوض ما فاته وإن لم يكن الشخص قد اتبع غذاء صحي متوازن من قبل لأن الفيتامينات لاتخزن في الجسم ،وبالتالي فان الجميع مطالبين بتقوية جهازهم المناعي للتصدي لمضاعفات فيروس كورونا كوفيد - 19 والشفاء منه والتقليل من حدة اعراضه عن طريق شرب الماء المعدني ومختلف السوائل الدافئة  المضادة للأكسدة والمقوية للمناعة كالشاي الأخضر والذي يستحسن غلي الماء وحده وبعد ذلك يتم اضافة الشاي للحفاظ على منافعه.
كما نصح المختص باستهلاك الثوم بكثرة واستعماله في مختلف الوجبات لدوره في مهاجمة البكتيريا والفيروسات بالإضافة الى تناول العسل دون الافراط وتفادي السكريات التي تضعف المناعة وينصح بطهي الخبز في البيت باستعمال زيت الزيتون، وإضافة بعض الاعشاب كالحبة السوداء و السمسم أو ما يعرف عند الجزائريين «الجلجلان»، و الزعتر عوض اقتنائه من محلات بيع الخبز التي يستعمل فيها المواد الكيميائية والمحسن الغدائي المضر بالصحة.
وفيما يخص الأشخاص الذين يعانون من الأمراض المزمنة شدد على ضرورة تفادي التجمعات والخروج من منازلهم والاختلاط بالآخرين لأنهم الأكثر عرضة  لمضاعفات فيروس كورونا مع التزامهم بالدواء بشكل دقيق واستهلاك أكل الصحي طبيعي يساهم في تقوية المناعة من خلال الاكثار من الخضر والفواكه والنشويات المصنوعة من القمح الكامل ،مشيرا الى أهمية  قياس السكر في الدم بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من داء السكري .
وسيلة دفاع الوحيدة الجهاز المناعي
فيروس كورونا الذي تفشى في العديد من دول العالم بنا فيها الجزائر لم يتوصل كبار العلماء لايجاد علاج له ولم يبقى الا الجهاز المناعي الذي يستجيب في محاربته بشراسة كبيرة، ويقوم بقيادة جيوش من الخلايا التائية القاتلة ،وهي أحد أنواع الخلايا التي تجري في الدم وتلعب دورا هاما في نظام المناعة حيث تقاوم مسببات الأمراض من بكتيريا وفيروسات.
واضاف المختص في التغذية أن كثرة الشعور بالخوف من الاصابة بالفيروس يتسبب في اضعاف الجهاز المناعي وهذا لا يخدم المريض، بل ينصح بالتحلي باليقظة والحذر بعيدا عن الهلع من خلال اتباع كامل التعليمات الوقائية والالتزام بالراحة النفسية التي تساهم في تقوية مناعة الجسم .
كما حذر من الأخطاء التي تصدر عن أشخاص  ليس لديهم فكرة عن الطب والتغذية ويقدمون نصائح وإرشادات حول كيفية الوقاية من فيروس كورونا بعد جمع المعلومات من الانترنت ويتظاهرون كأنهم مختصون داعيا الى أخد المعلومة من مصادر موثوقة وترك المجال الى أهل الاختصاص.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18320

العدد18320

الإثنين 03 أوث 2020
العدد18319

العدد18319

الأحد 02 أوث 2020
العدد18318

العدد18318

السبت 01 أوث 2020
العدد18317

العدد18317

الأربعاء 29 جويلية 2020