«الشعب» تنقل الوقائع التي هزت دائرة باب العسة بتلمسان

عمال الصحة يطالبون بفتح تحقيق في تزويد المستوصفات بمعدات قديمة

تلمسان: محمد.ب
طالب العشرات من عمال قطاع الصحة بدائرة باب العسة من وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات بالنزول للتحقيق في فضيحة تزويد المستوصفات التابعة لمستشفى المنطقة بمعدات قديمة تبين أنها تحمل فيروس التيتانوس بعد معاينتها من قبل المختصين الأمر الذي يهدد حياة الطاقم  الطبي والمرضى على حد السواء  وكشفت عملية معاينة العتاد أنه يحمل الصدأ بشكل واسع ما يطرح أكثر من سؤال  على مدير الصحة لولاية تلمسان.مراكز جديدة بمعدات مهترئةمن أجل الوقوف على حقيقة الوضعية المزرية للقطاع تقربنا من بعض المستوصفات التابعة لباب العسة انطلاقا من قرية أمغاغة،  السواني وسيدي بوجنان أين صادفنا المسؤولين ،بمشاكل جمة تتقدمها مشكلة العتاد التي تظهر جلية للمواطن على أن العتاد لا يتعلق بقطاع الصحة بفعل ظهور كميات كبيرة من الصدأ عليه كما أن الأسرة والخزائن الحديدية التي زودت بها القاعة لا تصلح سوى كخردوات ترمى في المزابل  بفعل عدم صلاحيتها ،حيث أشار الممرض المكلف بإحدى العيادات أنه أصبح يخاف من ولوج العيادة بفعل خطر التيتانوس الذي صار يهدده فما بالك المرضى الذي يتقدمون للعلاج من جروح أوأخد الحقن الأمر الذي يسهل من تنقل الفيروس، وأشار أنه أتصل بمسؤوله المباشر لكن دون جدوى ،هذا وعن قدم العتاد أكد مسؤول أحد المراكز الـ١٦ الموزعة على إقليم الصحة التابع لمستشفى باب العسة والذي يضم بلديات السواني ،مسيردة ،باب العسة ومرسى بن مهيدي أنه أثناء تزويد المراكز وهي جديدة في أول إفتتاح لها تم بمعدات قديمة ما يؤكد أن هناك إختفاء لعتاد جديد وتعويضه بعتاد قديم.
الأمن يحقق في صفقة مشبوهة  وتجاوزاتأكدت مصادر أمنية أن مصالح الشرطة القضائية للأمن الولائي قد باشرت التحقيق في صفقة مشبوهة تكون قد أبرمت في عهد المدير السابق للصحة والتي ترى مصادر قريبة من الملف على اختفاء عتاد بملايير الدينارات كان مقررا توجيهه إلى مصحات مستشفى باب العسة الذي يعاني عمله من مختلف المشاكل ،هذا العتاد الذي يكون قد حول إلى جهات مجهولة واختفى ،أرغم مديرية الصحة على استعمال عتاد من الخردوات لفتح المراكز لتفادي الفضيحة ،كما أكدت الخبرة التي أجريت على العتاد بأنه غير صالح للإستعمال ويهدد حياة الطاقم الطبي العامل بالمصحات والمرضى على حد سواء ما قد يعجل بوقوع كارثة ،هذا وأكدت المصادر التي أوردت الخبر أن مصالح الشرطة قد تحصلت على مناقصات أطلقتها مديرية الصحة لتزويد المصحات بالعتاد لكن لحد الآن لم يتسرب أي خبر حول نتيجة التحقيق  ووجهة المعدات الصحية لمستشفى باب العسة ،خاصة وأن الطاقم الطبي لهذه المنطقة يعاني دائما من المشاكل في تأخر الرواتب وقلة الموارد المالية..
مديرية الصحة آخر من يعلم بالفضيحة
إتصلنا بمديرية الصحة التي كان مديرها غائبا ،فكشف أحد المسؤولين المقربين منه أن المدير جديد ولا علاقة له بملف الحال لكن القضية لم تعلم بها مديرية الصحة إلا مؤخرا ولا تزال لجان المديرية الصحة تحقق في الملف للوصول إلى أسباب ودوافع تزويد مصحات جديدة بعتاد قديم في ظل الإصلاحات وإن كانت هناك تجاوزات فمديرية الصحة لا تتوانى في تطبيق القانون وتحميل المسؤولين وزر الفضيحة وإحالتهم للعدالة.
 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18048

العدد 18048

الأحد 15 سبتمبر 2019
العدد 18047

العدد 18047

السبت 14 سبتمبر 2019
العدد 18046

العدد 18046

الجمعة 13 سبتمبر 2019
العدد 18045

العدد 18045

الأربعاء 11 سبتمبر 2019