فازت بمسابقة «شرق وغرب» في أوروبا

سهام يحياوي تتألق بفضل روايتها «الشلل»

أسامة. إ

فازت الكاتبة الجزائرية المقيمة بفرنسا سهام يحياوي بمسابقة «شرق غرب» الأدبية لأفضل رواية عربية من تأليف الكتاب الشباب العرب في أوروبا، وذلك عن روايتها «الشلل»، بحسب ما أعلنته إدارة معرض الكتاب العربي في أوروبا ودار لوسيل للنشر والتوزيع. وأكدت مديرة دار النشر المنظمة أنها ستتبنى طباعة الرواية الفائزة وتوزيعها عالميا.
عاد التتويج بمسابقة «شرق غرب» الأدبية لأفضل رواية عربية من تأليف الكتّاب الشباب العرب في أوروبا، إلى الكاتبة الجزائرية المقيمة بفرنسا سهام يحياوي، عن روايتها التي تحمل عنوان: «الشلل». جاء هذا عقب إعلان المنظمين عن الفائز بالجائزة، في بيان مثبت بين الدوحة وستوكهولم.
وفور علمها بخبر الفوز بالجائزة، علقت الكاتبة المتوّجة سهام يحياوي: «الحمد والشكر على هذه النعمة، دون أن أنسى طبعا شكري لكل من وقف بجانبي وساعدني ولو بكلمة أو بابتسامة.. الشكر موصول لكل القائمين على هذه الجائزة».
من جهتها، أعلنت فاطمة الرفاعي مديرة دار لوسيل للنشر والتوزيع، أنه سيتم اعتماد الجائزة كحدث سنوي يقام في أوروبا، وذلك بناء على «التفاعل الكبير من قبل الكتّاب والكاتبات الشباب العرب في أوروبا».
أكدت الرفاعي أن دار النشر «ستتبنى طباعة الرواية الفائزة وتوزيعها عالميًا»، وأضافت بأن الهدف من الجائزة هو «اكتشاف المواهب الإبداعية في مجال الكتابة الروائية باللغة العربية ممن يعيشون خارج حدود العالم العربي، ما يعطيهم المجال للتواجد على الساحة الأدبية العربية على الرغم من ابتعادهم عن أوطانهم الأصلية».
من جانبه، أكد علاء البرغوثي، المدير التنفيذي لشركة «نوردك ديجيتال وورد» المنظمة، على أهمية الجائزة باعتبارها إحدى «أهم الوسائل لتفعيل وتعزيز التواصل بين المغتربين الشباب العرب» في أوروبا والعالم العربي، بما توّفره البيئة الأوروبية من «مساحة واسعة للحوار والفكر الحر»، منوّهاً في الوقت ذاته على أن الجائزة تأتي ضمن تعاون مع دار لوسيل في عدة مشاريع ثقافية منها سلسلة معارض الكتاب العربي في أوروبا، كما أشار البرغوثي إلى أن منصة أرابيسكابازار «إحدى أهم منصات تسويق الكتب العربية في أوروبا ستقوم بتوزيع الرواية الفائزة على امتداد القارة الأوروبية».
يذكر أن كل من دار لوسيل للنشر والتوزيع وشركة «نوردك ديجيتال وورلد» كانتا قد أطلقتا أوّل منصة أوروبية ثنائية وثلاثية الأبعاد متخصصة بمعارض الكتاب العربي في أوروبا، حيث تم الاعتماد على المنصة في الدورة الأولى من معرض الكتاب العربي في أوروبا، والدورة الثانية من معرض كوبنهاغن للكتاب العربي.
وسهام يحياوي محامية، حاصلة على ماستر في قانون الإدارة والمالية، تكتب الشعر والقصة القصيرة والرواية والسيناريو. حلّت بالمركز الثاني في مسابقة «مسافرون» للإبداع في مصر في مجال الرواية بعنوان: «أمل اللقاء»، ديوان بعنوان: «لن أكون امرأة غيرك» لدى دار ماهر للطباعة والنشر، رواية قصيرة بعنوان: «هذه هي أنا» لدى دار لوتس للنشر الحر، مسرحية بعنوان: «جريمتها أنّها أنثى»، مجموعة قصصية بعنوان: « لْعَمْسِيطِي، أنت قدري»، عن دار خيال للنشر، وقد وصلت المجموعة إلى القائمة القصيرة لجائزة عمار بلحسن للإبداع القصصي.
هذه المجموعة القصصية، التي صدرت للكاتبة، شهر أكتوبر الماضي، تحتوي على 13 قصة، من ضمنها 5 قصص فازت بها الكاتبة في مختلف المسابقات، و3 قصص منها تم تحويلها لسيناريو فيلم. أما عنوان المجموعة القصصية، فهو نفسه عنوان القصة الخامسة «لْعَمْسِيطِي»، قصة فتاة أسمتْ نفسها بهذا الاسم، يمكنها قراءة الأفكار.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18498

العدد 18498

الأربعاء 03 مارس 2021
العدد 18497

العدد 18497

الثلاثاء 02 مارس 2021
العدد 18496

العدد 18496

الإثنين 01 مارس 2021
العدد 18495

العدد 18495

الأحد 28 فيفري 2021