كولومبيا متمسّكة بالإعتراف بالدولة الفلسطينية

واشنطن تقطع مساعداتها المالية لمستشفيات القدس المحتلة‎

 

أكد وزير الخارجية الكولومبي كارلوس هولمز  تروخيلو، أنه لا تغيير في قرار رئيس بلاده السابق خوان مانويل سانتوسي الاعتراف بدولة فلسطينية.

 وذكرت صحيفة «إل تيمبو» المحليةي أمس، أن تروخيلو الذي يزور الولايات  المتحدة ، أكد خلال مؤتمر صحفي انه «لا توجد لدى بلادنا نية سحب الاعتراف بفلسطين ... ولا نفكر في الرجوع عن ذلك ، فكل شيء سيستمر كما هو عليه».
وكان الرئيس السابق خوان مانويل سانتوس قد اعترف في 3 اوت الماضي بفلسطين كدولة ذات سيادة، وذلك قبل أربعة أيام من انتهاء ولايته وأعلن خلفه الرئيس  إيفان دوكيي الإثنين الماضيي أن قرار سانتوس بالاعتراف بدولة فلسطينية «لا رجعة فيه»  وشدّد على أن المجتمع الدولي يجب أن «يشكل جزءا من الحل للصراع الفلسطيني الاسرائيلي»، داعيا إلى إرساء سلام مستدام ومستقر بالمنطقة من خلال حل الدولتين.
على صعيد آخر، أبلغ وزير خارجية تركيا مولود تشاوش أوغلو نظيره من البراغواي لويس ألبيرتو كاستيغليوني، أن أنقرة تعتزم فتح أول سفارة لها لدى أسونسيون وذلك بعد قرار باراغواي نقل سفارتها لدى إسرائيل من القدس إلى تل  أبيب.
وأفادت صحيفة «الديلي صباح» التركية بأن رئيس الدبلوماسية البارغوياني كتب في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» أنه تلقى اتصالا هاتفيا من تشاوش أوغلو أخبره أن أنقرة تعتزم فتح أول سفارة لها لدى أسونسيون».
وكانت وزارة خارجية باراغواي قد أعلنت الأربعاء الماضي إعادة سفارتها  إلى تل أبيب، بعد 3 أشهر من نقلها الى القدس عقب اعتراف الولايات المتحدة بالمدينة المحتلة عاصمة لإسرائيل.
وردا على القرار أعلنت الحكومة الإسرائيلية إغلاق سفارتها لدى باراغواي في ما  قررت السلطة الوطنية الفلسطينية فتح سفارة لها لدى أسونسيون.
174 شهيدا مند بدء مسيرة «العودة»
أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، امس السبت، استشهاد طفل فلسطيني متأثرًا بجروح أصيب بها، الجمعة، قرب الحدود الشرقية لمدينة رفح، جنوبي قطاع غزة، خلال مشاركته بمسيرة «العودة وكسر الحصار».
وقال أشرف القدرة، المتحدث باسم الوزارة بغزة، في تصريح مقتضب، إن « الطفل أحمد مصباح أبو طيور (16 عامًا)، استشهد في مستشفى غزة الأوروبي؛ متأثرًا بجراحه التي أصيب بها، الجمعة، من قبل الاحتلال الإسرائيلي شرق رفح».
ويتظاهر آلاف الفلسطينيين، قرب السياج الفاصل، منذ 30 مارس الماضي، بمسيرة العودة وكسر الحصار؛ للمطالبة بعودة اللاجئين الفلسطينيين إلى قراهم ومدنهم التي هجروا منها عام 1948، ورفع الحصار عن قطاع غزة.
وباستشهاد «أبو طيور» امس، يرتفع عدد الشهداء الذين سقطوا جراء قمع الجيش الإسرائيلي تلك المسيرات السلمية، منذ انطلاقها نهاية مارس الماضي، إلى 174 فلسطينيًا، فيما أصيب نحو 9 آلاف آخرين، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية
خنق مالي
ذكرت مصادر إعلامية، أن مسؤولًا أمريكيًّا (لم تكشف عنه) أبلغها بأن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قرر قطع مساعدات بقيمة 20 مليون دولار عن مستشفيات تخدم الفلسطينيين في القدس المحتلة.
ونقلت المصادر عن المسؤول الذي وصفته بأنه يعمل بوزارة الخارجية الأمريكية، أن قرار قطع تلك المساعدات «يأتي ضمن نهج موسع لإدارة ترامب بقطع المساعدات عن الفلسطينيين وتوجيهها إلى أولويات أخرى».
وذكر المسؤول أن تلك المساعدات كان قد وافق عليها الكونغرس ضمن المخصصات المالية للعام الجاري، لكن إدارة ترامب قررت قطعها بالكامل.
وأشار إلى أن قرار قطع المساعدات قد يؤثر على 5 مستشفيات على الأقل.
والأسبوع الماضي، أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية، قطع مساعدات بلادها المالية عن وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين «الأونروا»، بالكامل.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018
العدد 17795

العدد 17795

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018
العدد 17794

العدد 17794

الإثنين 12 نوفمبر 2018
العدد 17793

العدد 17793

الأحد 11 نوفمبر 2018