الإبراهيمي يجري محادثات في أنقرة

سوريا ترحب باقتراح إنشاء آلية للتواصل الأمني مع تركيا

أعربت دمشق أمس السبت عن ترحيبها بإقتراح روسيا الداعي إلى إقامة آلية للتواصل الأمني بين سوريا وتركيا.
وقالت وكالة الأنباء السورية «سانا» نقلا عن بيان لوزارة الخارجية أنها ناقشت مع السفير الروسي في دمشق استعدادها لإنشاء لجنة أمنية مشتركة بين سوريا وتركيا  مشيرة إلى أن مهمة هذه اللجنة هو آلية لضبط الأوضاع الأمنية على جانبي الحدود المشتركة.
وأعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف عقب كلمة ألقاها أمام مجلس الاتحاد الروسي الأربعاء الماضي أن دمشق وأنقرة مستعدتان لإقامة خط اتصال مباشر.
وأضاف لافروف إن التجربة تشير إلى أنه عند بدء التوترات فإن الطريقة الأفضل لإزالتها هي إنشاء خط اتصال مباشر  وانها ستكون أبسط طريقة لإزالة سوء التفاهم.
وفي الاثناء قام المبعوث الأممي العربي المشترك إلى سوريا الأخضر الإبراهيمي أمس السبت بزيارة لتركيا لبحث تطورات الأزمة السورية.
وذكرت مصادر إعلامية تركية أن الإبراهيمي إجتمع في اسطنبول مع وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو، ومن المحتمل أن يلتقي مع رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان.
وكان الابراهيمي زار السعودية المحطة الاولى  في جولته الثانية للمنطقة.
والتقى  في  جدة مع العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبدالعزيز حيث اخبره ان الوضع الباعث على الأسى في سوريا لن يتم حله بالوسائل العسكرية لكن من خلال عملية سياسية تلبي الطموحات المشروعة للشعب السوري.
ووفق ما صرح به مارتين نيسيركي المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون فان الجانبين  اتفقا على الحاجة الماسة لوقف إراقة الدماء وتقديم المساعدات الإنسانية معتبرا أن الـ٢٥ مليون سوري الذين يعيشون داخل البلاد  تضرروا جراء المعارك  وكذا حوالى ٣٤٨ الف لاجئ في الدول المجاورة.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018
العدد 17795

العدد 17795

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018
العدد 17794

العدد 17794

الإثنين 12 نوفمبر 2018
العدد 17793

العدد 17793

الأحد 11 نوفمبر 2018