مع تزايد عدد شهداء العدوان الاسرائيلي

القيادة الفلسطينية تدعو مجلس الأمن إلى وقف المجزرة

قررت القيادة الفلسطينية أمس التوجه إلى مجلس الأمن الدولي لوقف الممارسات العدوانية الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية.
وقالت القيادة الفلسطينية في بيان انها شرعت في اجراء اتصالات مكثفة لعقد جلسة عاجلة لمجلس الأمن الدولي لوضع حد لهذا العدوان المستمر والتوجه إلى الجهات و المنظمات الدولية من أجل توفير الحماية للشعب الفلسطيني.
ونددت بالعدوان المفتوح الذي ترتكبه قوات الاحتلال الإسرائيلي في جميع الأراضي الفلسطينية، والذي أسفر حتى الآن عن ارتكاب عدد ا لا يحصى من الجرائم والانتهاكات بحق أبناء الشعب وممتلكاته.
واعتبرت أن التصعيد الحاصل في الضفة الغربية الذي أسفر عن استشهاد خمسة فلسطينيين واعتقال نحو 400 آخرين يعني أن السلطات الإسرائيلية تدفع الوضع تجاه المزيد من التأزم والانفجار.  
واكدت على ان “هذا العدوان لن يحقق أهدافه، ولن يؤدي إلا إلى المزيد من التمسك بحقوقنا وهذه الغطرسة الإسرائيلية لن تحول دون إصرار شعبنا على تحقيق أهدافنا الوطنية المشروعة في الحرية والاستقلال”.
وقد سقط ثلاثة شهداء وعشرات الجرحى فجر أمس  خلال اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي مدنا في الضفة الغربية، وشنت طائرات حربية إسرائيلية أربع غارات جوية على مواقع تابعة لحركتي المقاومة الإسلامية (حماس) والجهاد الإسلامي جنوب قطاع غزة إلا أنها لم تسفر عن إصابات. يأتي ذلك وسط تصاعد الحملة العسكرية التي تشنها إسرائيل منذ أكثر من عشرة أيام بحثا عن ثلاثة مستوطنين مخطوفين في الخليل جنوبي الضفة الغربية.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18457

العدد 18457

الجمعة 15 جانفي 2021
العدد 18456

العدد 18456

الأربعاء 13 جانفي 2021
العدد18455

العدد18455

الثلاثاء 12 جانفي 2021
العدد 18454

العدد 18454

الأحد 10 جانفي 2021