تواصل المساعي لإقناع المعارضة بالمشاركة

انطلاق مؤتمر الحوار الوطني في السودان السبت المقبل

كشفت آلية الحوار الوطني بالسودان المعروفة بـ «7+7» أمس، عن لقاء سيجمعها خلال اليومين القادمين بالرئيس عمر البشير، لبحث آخر الترتيبات المتعلقة بانطلاق مؤتمر الحوار الوطني بالبلاد المقرر له السبت المقبل بالخرطوم.
وذكر عضو آلية الحوار الوطني وزير الإعلام السوداني، أحمد بلال عثمان إن الآلية عملت على توصيل الدعوات للجميع بما فيهم المعارضين بالداخل والخارج، وحملة السلاح والوصول إليهم من أجل إقناعهم للانضمام إلى مسيرة الحوار.
وأضاف وزير الاعلام أن كلا من مساعدا الرئيس السوداني إبراهيم محمود، وعبد الرحمن الصادق المهدي، سلما الثلاثاء رئيس حزب الأمة القومي «المعارض»، الصادق المهدي - المتواجد حاليا بالقاهرة - دعوة الرئيس عمر البشير للمشاركة في مؤتمر الحوار الوطني السبت المقبل.
ومن جانبه، كشف عضو آلية الحوار الوطني عبود جابر، عن مشاركة أكثر من 100 حزب وحركة موقعة على اتفاق السلام في فعاليات مؤتمر الحوار، مشيرا إلى أنه تم تسليم الدعوات لكافة الأحزاب المعارضة، وعلى رأسها الشيوعي، والإصلاح الآن، والمؤتمر السوداني، والأمة القومي.
وأكدت آلية الحوار، أنه تم توجيه الدعوة للرئيس التشادي إدريس دبي، للمشاركة في فعاليات مؤتمر الحوار، والذي وافق على الحضور، وعزت آلية الحوار دعوته، لدوره الهام والحيوي في إقناع الحركات المتمردة بالانضمام لمسيرة الحوار الوطني الشامل بالبلاد.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18263

العدد18263

الأربعاء 27 ماي 2020
العدد18262

العدد18262

الثلاثاء 26 ماي 2020
العدد18261

العدد18261

الإثنين 25 ماي 2020
العدد18260

العدد18260

الجمعة 22 ماي 2020