رغـم التعـزيزات الأمنية

جرحــى في تواصــل العنـف بمــيلووكي الأمـريكية

سقط أمس، عدد من الجرحى في ليلة ثانية من أعمال العنف في إحدى ضواحي مدينة ميلووكي بولاية ويسكونسن الأمريكية، بعد مقتل مسلح أسود برصاص الشرطة.
وتوجه رجال الشرطة ببزات مكافحة الشغب إلى حي شيرمان بارك، حيث كان متظاهرون يقومون برشق الحجارة واطلاق النار، لتفريق الحشد الغاضب واعادة النظام.
واستهدف رجال شرطة وقتل عدد منهم في الاسابيع الأخيرة في البلاد، بينهم خمسة في دالاس بعد مقتل أمريكيين أفارقة بأيدي الشرطة.
وفي ميلووكي التي تبعد نحو 130 كلم إلى الشمال من شيكاغو، استخدم رجال الشرطة آلية مصفحة لانقاذ مصاب بالرصاص ونقله الى المستشفى.
ونقل شرطي إلى المستشفى لمعالجته من جروح اصيب بها بحجر رشقه متظاهرون وادى إلى تحكم الزجاج الأمامي لسيارة للشرطة.
ورشق شرطي آخر بشىء غير محدد لكنه كان يرتدي خوذة. كما تضررت سيارة للشرطة بقطع آجر وحجارة وقوارير زجاجية.
وقالت الشرطة أن عناصرها «ما زالوا يتعرضون لرشق بالحجارة اثناء تفريقهم مجموعة صغيرة متفرقة في منطقة قرب شيرمان وبورلي». وأكدت توقيف «عدد» من الاشخاص.
وتم حشد 125 من رجال الحرس الوطني لويسكونسن ووضعوا في حالة تأهب في وقت مبكر من الأحد لمنع تكرار حوادث اشعال الحرائق ورشق الحجارة واطلاق النار التي سجلت قبل ليلة. لكن لم يتم استدعاؤهم الى مناطق الشغب خلال الاضطرابات الاخيرة.
وكان حشد غاضب يضم مئتي شخص على الأقل نزل إلى الشوارع وأحرق ستة محلات تجارية بما في ذلك محطة للوقود لمجموعة «بريتش بتروليوم» ومحل لبيع قطع غيار للسيارات دمرا بالكامل، حسب الشرطة.
واندلعت أعمال العنف بعد مقتل احد سكان المدينة سيلفيل سميث (23 عاما) بالرصاص.

 

 

 

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18494

العدد 18494

السبت 27 فيفري 2021
العدد 18493

العدد 18493

الجمعة 26 فيفري 2021
العدد 18492

العدد 18492

الأربعاء 24 فيفري 2021
العدد 18491

العدد 18491

الثلاثاء 23 فيفري 2021