سكان بلدية بريرة ينتظرون تشغيل محطة التحلية

و.ي. أعرايبي

لازال سكان بلدية بريرة ومداشرها بولاية الشلف ينتظرون تشغيل محطة تحلية مياه سد كاف الدير التابع إقليميا لولاية تيبازة لرفع معاناة التزود بالماء الشروب، وهو ما إلتزم به مديرالوكالة الوطنية للموارد المائية لدى الوزارة في لقائه الأخير بالمتدخلين في قطاع الري بولاية الشلف.
 
النقص الحاد الذي يتكرر كل سنة خاصة مع ارتفاع درجة الحرارة بذات البلدية ومداشرها النائية، يجعل الطلب على هذه المادة يزداد وهذا لتلبية إحتياجاتهم ضمن الإستخدامات المتعددة، ناهيك عن توفير كميات معتبرة  لسقي حيواناتهم خاصة قطيع المعز الذي يكثر تربيته بذات النواحي الجبلية والغابية، يقول محدثونا بعين المكان.
تتكرر هذه الوضعية بالنظر إلى ضعف وانعدام هذه المادة الضرورية المساعدة على استقرار السكان في ناحية أثبتت الدراسات التقنية التي قام بها خبراء التنقيب عن المياه الجوفية عدم توفر هذه المادة، وما يتم التزود به في فترة محدودة  من مصدر العيون التي عادة ما تصاب بالجفاف مع كل فصل صيف، بحسب تصريحات سكان المداشر الذين إلتقينا بهم في عين المكان والذين تأثروا منذ أن تراجعت مياه السد الذي يفصلهم عن دشرة سوق لاثنين ببلدية تاشتة بعين الدفلى، أين سجل تخريب البئر الذي كان مصدر عملية التموين لسكان القصر، على حد  تعبيرهم. وبعد إحاطته بمياه السد من كل الجوانب تبخرت أمالهم نهائيا، يقول محدثونا، الذين طالبوا مصالح الري بالولاية البحث عن مصادر مائية أخرى ولعل مياه سد تيبازة المعروف بكاف الدير هو الأقرب لحل هذه المعضلة التي تواجهم يشير أبناء المنطقة من بلدية بريرة والمداشر التابعة لها والتي لم تعد مياه الصهاريج التي تجندها البلدية كافية لسد حاجياتهم، يقول هؤلاء السكان بذات الدشرة.
وكإجراء عملية لإنهاء متاعب هؤلاء السكان ببلدية بريرة أكد لنا مديرالوكالة الوطنية للموارد المائية لدى الوزارة المعنية توفيق مسراتي على هامش اللقاء الذي احتضنته ولاية الشلف والذي ضم كل المتدخلين بالقطاع للنظر في وضعية الموارد المائية، بما فيها مياه الشرب، أن الحل النهائي لهذه البلدية يكمن في الوقت الراهن هو تزويدها بالماء عن طريق محطة التحلية لمياه سد كاف الدير، بتيبازة المحاذي للمنطقة، كما ستستفيد المداشر القريبة من المحطة، بما فيها منطقة سوق الاثنين ببلدية تاشتة التابعة إقليميا لولاية عين الدفلى، يقول ذات المدير، الذي طمأن السكان بهذا الإجراء أي سيدخل حيز الإستغلال، فور تسليم المحطة الجاري انجازها بالسد، يقول محدثنا.



 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18215

العدد18215

الإثنين 30 مارس 2020
العدد18214

العدد18214

الأحد 29 مارس 2020
العدد18213

العدد18213

السبت 28 مارس 2020
العدد18212

العدد18212

الجمعة 27 مارس 2020