وزارة الثقافة:خلد اسمه وملامح الثّقافة الجزائريّة الأصيلة

قدمت وزارة الثقافة تعازيها في وفاة الفنان إيدير، معتبرة أن رحيله «شرخ كبير في جسد الفن الجزائري»، بحسب ما جاء في بيان للوزارة في صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي «فايسبوك». وجاء في البيان، «بحزن وألم شديدين بلغنا نبأ رحيل الفنان الجزائري الكبير حميد شريت المعروف باسم إيدير»، مشيرا: «أن الفقيد خلد اسمه وملامح الثّقافة الجزائريّة الأصيلة عبر فنّه طوال عقود، ونشر خصوصية فنية وثقافية محلية في أرجاء العالم». واعتبرت الوزارة أن الجزائر برحيل إيدير «تطوي صفحة من أبرز صفحات الفن الملتزم. وسيظلّ الجزائريّون من مختلف الأجيال، يصغون لصوته ويتغنّون بأغانيه، وسيخلد بيننا كواحد من المبدعين المكافحين..». وكان رئيس الجمهورية قد قدم تعازيه في وفاة إيدير، مشيدا بمكانته الفنية في الجزائر وموسيقاه العالمية.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18263

العدد18263

الأربعاء 27 ماي 2020
العدد18262

العدد18262

الثلاثاء 26 ماي 2020
العدد18261

العدد18261

الإثنين 25 ماي 2020
العدد18260

العدد18260

الجمعة 22 ماي 2020