ينظم لأول مرة طبعته ناطقة بالامازيغية

مهرجان «الفضاء المفتوح» للمسرح شهر أفريل المقبل بمستغانم

 

ستنظم الطبعة الأولى لمهرجان «الفضاء المفتوح» للمسرح الناطق بالأمازيغية للهواة في أفريل المقبل حسبما علم اول في امس ، خلال حفل اختتام الجلسات الرابعة للجامعة الصيفية الأوراسية للحركة الجمعوية الثقافية الأمازيغية و المجتمع المدني.   وسيشكل مهرجان «الفضاء المفتوح» للمسرح الناطق بالأمازيغية للهواة «مشتلة بالنسبة للشباب الموهوبين و سيعمل على إثراء الفن الرابع خاصة باللغة الأمازيغية» حسب ما أكد عليه المشاركون في الجامعة الصيفية في توصياتهم التي قدموها في اختتام هذه التظاهرة. و دعا الحضور من أعضاء جمعيات ثقافية و المجتمع المدني مديريات الثقافة والشباب و الرياضة إلى تشجيع الشباب على إنشاء فرق مسرحية و جعل دور الشباب وفضاءات أخرى «أماكن للإبداع و الإشعاع في مجال المسرح».و اقترحوا كذلك مرافقة عملية نشر و طبع الكتب الصادرة باللغة الأمازيغية وكذا زيادة حجم الحصص الإذاعية باللغة الأمازيغية خاصة بالقبائلية و الشاوية و دعا منشطو الجلسات الرابعة للجامعة الصيفية الأوراسية للحركة الجمعوية الثقافية الأمازيغية كذلك إلى إطلاق اسم شباح المكي (1894-1991) الكاتب  المسرحي و المناضل ضد الاحتلال على المسرح الجهوي لباتنة و قد حضر ما لا يقل عن 190 مشاركا قدموا من 18 ولاية الجلسات الرابعة للجامعة الصيفية الأوراسية للحركة الجمعوية الثقافية الأمازيغية التي افتتحت الاثنين الماضي بحضور الأمين العام للمحافظة السامية للأمازيغية سي الهاشمي عصاد ،و تناولت هذه الجلسات الآليات التي من شأنها أن تجعل من المسرح «فضاء لترقية التراث و اللغة و الثقافة الأمازيغية».
و حسب ما صرح به الهادي بوراس رئيس جمعية تامزغا أوراس فوروم التي بادرت لتنظيم هذا الحدث.و أضاف بوراس بأن هذه التظاهرة التي حملت شعار «المسرح فضاء للجميع و الأمازيغية لغة الفن و الإبداع» تضمنت خمس ورشات للكتابة و الإخراج و السينوغرافيا بالإضافة إلى إلقاء محاضرات حول الحركة المسرحية الأمازيغية.  للتذكير فقد جدد سي الهاشمي عصاد في الكلمة التي ألقاها في افتتاح هذه  الجلسات التزام المحافظة السامية للأمازيغية «بمرافقة و دعم جميع النشاطات الثقافية الجمعوية التي تعمل على المحافظة على الإرث الثقافي و التاريخي الأمازيغي عبر كامل التراب الوطني.» و بعد أن ثمن هذا النوع من التظاهرات أبرز الأمين العام للمحافظة السامية للأمازيغية أن المبادرين لتنظيم هذه الفضاءات للتبادل يعملون على «تشجيع المبدعين عبر الجهات الأربع للبلاد و تثمين إنجازاتهم العلمية و الفنية باللغة الأمازيغية أو المترجمة إلى هذه اللغة و يتطلعون إلى إثراء و ترقية اللغةالأمازيغية

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17795

العدد 17795

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018
العدد 17794

العدد 17794

الإثنين 12 نوفمبر 2018
العدد 17793

العدد 17793

الأحد 11 نوفمبر 2018
العدد 17792

العدد 17792

السبت 10 نوفمبر 2018