مخطط خاص لرفع النفايات بسيدي بلعباس

التحكم في النقاط السوداء والرمي العشوائي

سيدي بلعباس:غ شعدو

أكدت مصالح مؤسسة نظيف - كم بسيدي بلعباس ارتفاع حجم النفايات المنزلية إلى 250 طن يوميا، وهو الإرتفاع الذي سجلته المؤسسة منذ بداية الحجر الصحي، لكن مؤشراته تضاعفت خلال شهر رمضان بسبب تزايد معدلات الإستهلاك.
وأرجعت إدارة مؤسسة نظيف – كم سبب زيادة حجم النفايات المنزلية إلى إرتفاع مؤشر الإستهلاك خلال رمضان الذي تزامن مع الحجر الصحي وكذا غياب ثقافة الترشيد، وهو ما دفع بالمؤسسة إلى إتخاذ تدابير إستباقية للتكفل بالوضع مع بداية الحجر الصحي وقبل دخول رمضان، حيث تم وضع برنامج يعتمد أساسا على رفع النفايات خلال الفترة الليلية، أين تخرج شاحنات المؤسسة على الساعة العاشرة ليلا مع تخصيص 6 شاحنات تجوب النقاط السوداء في فترة النهار، ولإنجاح البرنامج كانت المؤسسة قد باشرت حملة تحسيس وإعلام للمواطنين من أجل التجاوب مع المخطط قبل بداية شهر رمضان. وعن تقييمها للبرنامج أفادت الإدارة أن بعض الأحياء تجاوبت مع المخطط، في حين لا تزال أحياء أخرى غير ملتزمة بأوقات الرمي القانونية ما تسبب في تراكم النفايات بمختلف النقاط السوداء ودفع بالمؤسسة إلى تخصيص شاحنات إضافية خارج أوقات البرنامج لجمع هذه النفايات. ولإنجاح البرنامج دعت لجان الأحياء إلى تكثيف حملات التوعية والتحسيس لإلزام المواطنين بإحترام الأوقات المخصصة لرمي النفايات والإبتعاد عن الرمي العشوائي، وفي الوقت ذاته توعية المواطنين بضرورة ضبط سلوكياتهم الإستهلاكية من خلال ترشيد نفقاتهم التي ينجم عنها خفض في كمية النفايات.
وفي إطار توسيع مهام مؤسسة نظيف - كم عبر مختلف بلديات الولاية أكدت إدارة المؤسسة أن هذه الأخيرة تقدمت بعروض خدماتية لعديد البلديات لغرض إبرام اتفاقيات معها كاستراتيجية لتوسيع نشاطها مستقبلا. كما اقترحت مخططا لترشيد النفقات من خلال التحضير لمشروع التزود بالوقود بذات المؤسسة عبر صهريج جاهز، وهذا ما سيخفف من قيمة النفقات إلى 20 حتى 30  في المائة، من جهة أخرى، أحصت المؤسسة 26 شاحنة في حالة جيدة فيما قررت صيانة وتصفية 6 شاحنات أخرى لرفع النفايات.


 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18363

العدد18363

الجمعة 25 سبتمبر 2020
العدد18362

العدد18362

الأربعاء 23 سبتمبر 2020
العدد18361

العدد18361

الثلاثاء 22 سبتمبر 2020
العدد18360

العدد18360

الإثنين 21 سبتمبر 2020