الحسم في خيــــار النموذج الاستهلاكي

مبتول يدعو للتعجيل بالتحـول الطاقوي وتبني حلول واقعية

فضيلة ب.

دعا عبد الرحمان مبتول، الخبير الاقتصادي، إلى ضرورة التعجيل بالحسم في خيار النموذج الاستهلاكي القائم على التحول الطاقوي الناجع عبر تبني حلول واقعية ناجعة تتلاءم مع إمكانيات وطبيعة ما تمتلكه الجزائر من مقدرات وما تحتاجه سوقها الداخلية، وما تقتضيه الأسواق الخارجية.
اعتبر عبد الرحمان مبتول الخبير الدولي أن مكانة الطاقة في الوقت الراهن باتت تحتل مكانة حساسة، على خلفية أنها صارت تتواجد قبل سيادة الدولة بل وتندرج ضمن إطار سياستها الأمنية، لذا العالم صار حاليا يتجه في الفترة الممتدة بين 2020 و2030 نحو نموذج استهلاكي قائم على التحول الطاقوي، في وقت غيرت الحركية الاقتصادية من تقارير القوة على المستوى العالم، ومن شأن كل ذلك أن يؤثر كذلك على السياسات الداخلية للدول ويعمل على إعادة تركيبها. والأثر يرتقب أن يسجل على صعيد الفضاءات الإقليمية، مشددا على ضرورة فهم الرهانات الجيو-إستراتجية الطاقوية، وإيجاد حلول كافية وناجعة بعيدا عن الخطابات غير واقعية.
الجدير بالإشارة، فإن أسعار برميل النفط في الأسواق العالميةو بحسب تقديرات الخبير مبتول، تراجعت في الفترة الممتدة بين 2007 و2020 بنسبة لا تقل عن 75 بالمائة.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18365

العدد18365

الأحد 27 سبتمبر 2020
العدد18364

العدد18364

السبت 26 سبتمبر 2020
العدد18363

العدد18363

الجمعة 25 سبتمبر 2020
العدد18362

العدد18362

الأربعاء 23 سبتمبر 2020