أستــاذة التاريـخ زكيـة زهـــرة لـ ''الشعـــــب''

أطروحات جامعية ممتازة عن تاريخ الجزائر بقيت حبيسة المكتبات

سهام بوعموشة

أكّدت أستاذة التاريخ بجامعة بوزريعة زهرة زكية في هذا الحديث الذي أجريناه معها، على وجود عدة كتب حول التاريخ الحديث للجزائر في العهد العثماني، بالاضافة إلى بعض الدراسات الجادة والممتازة في نطاق الرسائل الجامعية من ماجستير ودكتوراه تطرّقت إلى كل المواضيع، وهذا في ردّها عن سؤالنا حول الذين يدّعون غياب إصدارات تتحدث عن تاريخ الجزائر سواء في الحقبة العثمانية أو الاستعمارية.وأضافت الأستاذة الجامعية أنّ معظم الدراسات التاريخية تطرّقت إلى المجال السياسي لكنه في الحقبة الزمنية الأخيرة هناك دراسات أكاديمية سواء في الماجستير أو الدكتوراه اهتمت بالجانب الاجتماعي والثقافي والاقتصادي من تاريخ الجزائر في العهد العثماني، مشيرة إلى أنّ الجزائريين لا يعرفون هذه الدراسات لعدم نشرها وبقائها حبيسة رفوف المكتبات، ضف إلى ذلك عدم وجود  تشجيع لنشر هذه الأعمال الجادة، معطية مثالا عما تقوم به الدول المتقدمة في تشجيع الباحثين، والدراسات الجامعية كفرنسا التي تملك مؤسسات تأخذ على عاتقها نشر أحسن الأطروحات وبشروط كالدرجة العلمية، حيث تخضع للجنة مختصة تنتقي مجموعة من هذه الرسائل الجامعية التي تناقش في سنتها، مضيفة بأنه حسب معلوماتها فالجزائر تفتقد لمثل هاته المؤسسات.
وفي هذا الصدد، أكّدت محدثتنا على أهمية التاريخ في تطور شعوب العالم وإبراز انتمائها الحضاري قائلة أنّ ''التاريخ هو هوية الفرد والوطن والأمة، وأن من لا يحترم تاريخه فلا مستقبل له''.
ولم تخف أستاذة وحدة ''الدولة والمجتمع'' مواجهة الباحث لصعوبات في الحصول على الأرشيف، منها تعطل أجهزة نسخ الوثائق بالأرشيف الوطني، في حين الآلات التي يقرأ بها الميكروفيلم أو الميكروفيش قديمة جدا أو معطّلة، وبالتالي فإنّ الباحث في الأرشيف في الجزائر يقضي معظم وقته في نقل الوثائق بيده.
وعن إصدارات زكية زهرة فهي عديدة تمثلت في مقالات نشرت بمجلات أجنبية ووطنية، ففي سنة ١٩٨٦ كتبت في مواضيع شتى تخص الجزائر في العهد العثماني والدولة العثمانية بشكل أكبر، حيث أنّ هناك مقالات نشرت في الجزائر، تركيا وتونس وباللغات العربية، الفرنسية والتركية فكان أول إصدار عبارة عن ببليوغرافيا، حسب ما أفادت به.
وفي عام  ١٩٨٩، صدر لها مقالا باللغة الفرنسية في مجلة تركية، حول التحاق الجزائر بالباب العالي، ومقال آخر باللغة التركية حول إصلاحات الدولة العثمانية في عهد السلطان محمود الثاني صدر عام ١٩٩٩، في موسوعة ''يني تركي'' في المجلد السابع وذلك بمناسبة الذكرى السبعمائة على قيام الدولة العثمانية، وكانت الجزائرية الوحيدة التي كتبت في هاته الموسوعة.
زيادة على هذه الإصدارات، فهناك مقال باللغة العربية نشر بأسطنبول سنة ٢٠٠٠ حول المؤسسة التعليمية بمدينة الجزائر أثناء الفترة العثمانية، وكان ذلك في إطار نشر أعمال المؤتمر الذي انعقد في أفريل ١٩٩٩، حول العلم والمعرفة في العالم العثماني. ومقال آخر حول تاريخ الجزائر الدبلوماسي بعنوان ''مهمة القنصل الانجليزي بلان كلاي في الجزائر ١٨٠٦ ــ ١٨١٢''، نشر بتونس عام ٢٠٠٢.
وفي السنة الموالية نشرت مقالا باللغة الفرنسية بتونس حول الجزائر من خلال ابنة قنصل انجلترا في بداية القرن ١٩ إليزابيث بروتن، ويندرج ضمن  أعمال المؤتمر الثاني الذي عقد بجامعة ''اكستير'' بإنجلترا يومي الـ ١٤ و١٧ سبتمبر ٢٠٠٢، حول حركة البشر والأفكار بين بريطانيا والمغرب العربي، بالإضافة الى مقال حول الأميرال الجغرافي بيري ريس، نشر في الجزائر الذي يعد من أقدم مقالاتها.
وتواصلت إصدارات الأستاذة زكية زهرة، ففي سنة ٢٠٠٧ نشر لها مقال حول الجيش الانكشاري في الجزائر، وآخر حول مؤسسة أوقاف سبل الخيرات في الجزائر خلال العهد العثماني، وكان ذلك في نطاق  كتاب مشترك بعنوان ''الدولة الجزائرية الحديثة ومؤسساتها''، وهو مشروع بحث كان تحت إشراف الدكتوراة المرحومة عائشة غطاس.
وفي هذا الشأن، كشفت أستاذة التاريخ عن إصدار مقال لها حول كيفية كراء الأملاك المحبسة في الجزائر العثمانية، تخليدا لزميلتها الراحلة الأستاذة عائشة غطاس، وهذا قريبا.
وقد انصبت اهتمامات الأستاذة زكية زهرة في الآونة الاخيرة حول الوقف، فقد شاركت في عدة مؤتمرات حول الوقف وحاليا وهي عضو باحث في مشروع دولي حول الوقف تشارك فيه بلدان كثيرة مثل ماليزيا، الإمارات العربية المتحدة، فلسطين، اليابان، تونس، فرنسا والجزائر، وهي مسؤولة على الجانب الجزائري في هذا المشروع الدولي، ويعود الإشراف على هذا المشروع الدولي للأستاذة الباحثة ''راندي ديكلهان'' وهو تابع للمركز الوطني للبحث العلمي بفرنسا.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18054

العدد 18054

الأحد 22 سبتمبر 2019
العدد 18053

العدد 18053

السبت 21 سبتمبر 2019
العدد 18052

العدد 18052

الجمعة 20 سبتمبر 2019
العدد 18051

العدد 18051

الأربعاء 18 سبتمبر 2019