الجمعية الوطنية «رابطة أهل القلم’’ تتوسع

فتـح مكتــب ولائـي بـورقلـــة

ورڤلة: إيمان كافي

احتضنت، مؤخرا، المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية بورقلة، فعاليات الإعلان عن تأسيس المكتب الولائي للجمعية الثقافية الوطنية «رابطة أهل القلم» وذلك بحضور نخبة من المبدعين والفاعلين في المجال الثقافي بالولاية.
ترأس الاجتماع التأسيسي للمكتب نائب رئيس المكتب الوطني للرابطة الدكتور عبد الحميد هيمة، الذي أوضح من خلال كلمته الافتتاحية، إستراتيجية العمل الثقافي بالجمعية والذي يقتضي اليوم، كما قال لم الشمل، وتوحيد الجهود من خلال مشروع ثقافي وطني عنوانه (رابطة أهل القلم)، مؤكدا على أنه مشروع لا يقصي أحدا ويراعي التنوع الثقافي الذي يثري الساحة الثقافية، ويسهم في التأسيس لإستراتيجية ثقافية وطنية تحتفي بكل ما هو أصيل وثابت من قيمنا الثقافية الوطنية.
وذكر المتحدث أن هذه الخطوة ستكون بمثابة النافذة الثقافية الجديدة التي يرجى من خلالها العمل على تجميع الأدباء والكتاب، من مختلف أنحاء الوطن ومن جهتها رئيسة فرع رابطة أهل القلم بورقلة الأكاديمية الدكتورة كلثوم مدقن، تحدثت في كلمتها عن برنامج نشاطات المكتب الولائي ثم أعلنت عن تشكيلة المكتب والذي ضم تشكيلة من الباحثين الأكاديميين والمثقفين والناشطين والمهتمين بالشأن الثقافي بالولاية.
فعاليات اجتماع المكتب التأسيسي للرابطة عرفت تسجيل تدخلات من طرف العديد من الحاضرين الذين أكدوا على أهمية بعث النشاط الثقافي في هذه الولاية عبر فتح آفاق جديدة من شأنها مرافقة ودعم المواهب الشابة واحتضان الأقلام المحلية القادرة على تقديم الإضافة على الساحة الثقافية، بالإضافة إلى ذلك شملت تقديم قراءات إبداعية لبعض الأدباء منهم، عمر بن طويلة، خالد شاهين، تلي مريم، هذا واختتم اللقاء بتكريم عدة شخصيات ثقافية من مدينة ورقلة تحفيزا لها على المزيد من العمل والنشاط للرقي بالمشهد الثقافي والأدبي بالولاية.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18299

العدد18299

الأربعاء 08 جويلية 2020
العدد18298

العدد18298

الثلاثاء 07 جويلية 2020
العدد18297

العدد18297

الإثنين 06 جويلية 2020
العدد18296

العدد18296

الأحد 05 جويلية 2020