من القضايا العالقة في وهران

غموض يكتنف مشروع 120 مسكن «أل. أس. بي» بأرزيو

مسعودة براهمية

لا يزال مكتتبو سكنات الاجتماعي التساهمي بأزيو، غربي وهران يحلمون بواقع أفضل، يضمن حقوقهم، بعد استنفاذ الحلول الكفيلة بإنصافهم.
 يعتبر مشروع 120 سكن (أل. أس. بي) بالقطب العمراني أحمد زبانة، إحدى القضايا العالقة التي لم تجد طريقها إلى الحل بعدُ، رغم المراسلات والنداءات المتكرّرة منذ توقف الأشغال في سنة 2005 في حدود أقل من 40 بالمائة.
وعلى ضوء هذه المعطيات وأخرى، تنقلت «الشعب» إلى عين المكان لتنقل انشغالات المستفيدين، لاسيما الذين يقطنون هذه السكنات غير الجاهزة في ظروف شبيهة بالأحياء الفوضوية، ويكفي أنّ السلالم مصنوعة من بقايا الخشب.
 ويشتكي محدثونا من خروق مرتبطة بالمشروع لعدم مطابقته لمعايير البناء والمواصفات العمرانية المعمارية، وذلك استنادا إلى شهادة تقرير الهيئة الوطنية للمراقبة التقنية للبناء CTC، والذي حصلت «الجريدة» على نسخة منه.
 بدوره، أكّد سعيد محلي، رئيس جمعية حي 120 مسكن، التي أنشئت لهذا الغرض، أنّ الغموض لا يزال يحيط بملفهم، وأصبح مصيرهم في مهب الريح، جراء استنفاذ جميع المحاولات.
 وطالب المتحدث بالإسراع في إيجاد الحلول المناسبة لحلّ المشكلة، منوّها إلى عدة مقترحات رفعها المعنيين إلى الجهات المعنية، ومنها تحويلهم إلى البرامج السكنية الأخرى، مع التزامهم التام بجميع الشروط والأحكام الجديدة.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18498

العدد 18498

الأربعاء 03 مارس 2021
العدد 18497

العدد 18497

الثلاثاء 02 مارس 2021
العدد 18496

العدد 18496

الإثنين 01 مارس 2021
العدد 18495

العدد 18495

الأحد 28 فيفري 2021