ستوسع لاحقا إلى باقي مناطق خنشلة

توزيع 5000 كمامة على المواطنين والتجار

خنشلة اسكندر لحجازي

يواصل قطاع الشباب والرياضة بولاية خنشلة نشاطاته وحملاته التضامنية لمجابهة وباء «كوفيد 19»، بتنسيق ومشاركة عدد من الجمعيات المحلية والقطاعات الإدارية بالولاية، حيث تم إطلاق حملة توعوية وتحسيسية جديدة عبر مختلف الشوارع الرئيسية والفضاءات التجارية المرخص لها بالنشاط تستهدف توعية العامة والتجار على حد السواء في كيفية التعامل مع هذا الداء والتعايش معه خلال هذه الفترة الحساسة ومستقبلا للقضاء عليه نهائيا.
باشر قطاع الشباب من خلال هذه الحملة التحسيسية توزيع كمامات على المواطنين في الساحات العامة وبالمحالات التجارية وعبر مختلف شوارع عاصمة الولاية بمشاركة إطارات القطاع ومنشطيه ومختصين في مجال التحسيس والتوعية.
وأوضح بالمناسبة عبد العزيز بوهلالة مدير ديوان مؤسسات الشباب ل«لشعب»، أن العملية في المرحلة الأولى تشمل عاصمة الولاية على أن توسع في الأيام القادمة إلى باقي مدن الولاية حيث تم خياطة 5000 كمامة على مستوى الورشة المستحدثة بمقر الديوان بمشاركة وتطوع جمعيات ونسوة ورجال أعمال وغيرهم.
وأضاف ذات المسؤول، أن عملية الإنتاج متواصلة من اجل ضمان استمرارية العملية التضامنية وضخ اكبر عدد ممكن من الكمامات وسط الساكنة مجابهة للداء إلى غاية القضاء عليه نهائيا موجها شكره بالمناسبة إلى كل من ساهم في ورشة الإنتاج هذه.
يذكر أن ديوان مؤسسات الشباب ساهم منذ بداية جائحة فيروس كورونا المستجد نشاطات تحسيسية وتوعوية بمشاركة أطباء وأئمة ومختصين نفسانيين وغيرهم منذ بداية شهر مارس المنصرم وأنتج شريط وثائقي يبرز أهمية الوقاية والحجر الصحي خاصة وسط الشباب لمجابهة الفيروس.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18265

العدد18265

السبت 30 ماي 2020
العدد18264

العدد18264

الجمعة 29 ماي 2020
العدد18263

العدد18263

الأربعاء 27 ماي 2020
العدد18262

العدد18262

الثلاثاء 26 ماي 2020